الثلاثاء، 18 يونيو 2013

رجيم الماء للعروس



ما هو رجيم الماء؟ وهل هو مفيدٌ فعلاً في إنقاص الوزن بصورة ملحوظة؟ اكتشفي الإجابة في السطور الآتية!

تعتمد فكرة رجيم الماء على تناول 4 أكواب من الماء سعة كل واحدة 160 مل على معدة فارغة وعدم تناول أي طعام إلا بعد مضي 45 دقيقة مع مراعاة زيادة كمية الماء تدريجياً.

و ينصح الخبراء في "الاتحاد الياباني للأمراض" بعدم تناول أي طعام أو شراب خلال الساعتين التاليتين لكل من وجبة الفطور والغذاء والعشاء، ونشر "الاتحاد الياباني للأمراض" تجربةً للعلاج بالماء، أثبتت نجاحاً بنسبة 100% بالنسبة لعلاج بالأمراض القديمة والعصرية.




فوائد رجيم الماء
رجيم الماء معروفٌ منذ القد عند العرب، فقد ذكر الشيخ العلامة "ناصر الدين الألباني" فوائد الماء بالتجربة، بعدما قرأ عن العلامة "ابن القيم" تجربة العلاج بالماء لمدة 40 يوماً، فقام بنفس التجربة، وأكد الألباني أن وزنه انخفض نحو 20 كيلوجرام أو أكثر، كما أنه قد برأ من العديد من الأمراض التي كان يعاني منها، وقد خرج الشيخ من تجربته تلك بنظرية قال فيها أن الإنسان يعيش في حالة شربه للماء لمدة 40 يوماً دون طعام.

ومن الناحية الطبية، ينصح المتخصصون بشرب الماء بكميات كبيرة؛ لأنه يساعد الجسم على حرق كميات أكبر من الدهون من خلال رفع مستوى التمثيل الغذائي، خصوصاً عند الامتناع عن شرب المياه الغازية.

ويرى الأطباء أيضاً أن شرب الماء قبل الطعام بنحو نصف ساعة يفقد الرغبة في الأكل، ولكنهم يحذرون من تناول الماء أثناء الطعام لأنه يؤدي إلى الإصابة بعسر الهضم.


معتقدات خاطئة عن رجيم الماء:
من أكثر المعتقدات الشائعة الخاطئة عن رجيم الماء أن شرب الماء الدافئ يساعد بشكل أكبر في الرجيم حيث يعمل على حرق الدهون بشكل أسرع، لكن الصحيح أن الماء البارد - وليس الدافئ- هو الأكثر فعالية في الرجيم، حيث يساعد الماء البارد على إنقاص الوزن بشكل أكثر فاعليه من الماء الدافئ، ويرجع ذلك إلى أن الجسم فور تلقيه أي سوائل أو تغذيه يقوم بتعديل حرارته فإذا دخله ماء بارد قام على الفور برفع درجه حرارته ويرتفع معدل الحرق ويجعله يفرز كمية أكبر من العرق ويشعر بعدها أنه بحاجه إلى شرب كمية من الماء لتعويض ما فقده.

أن الماء يعمل على التخفيف من الإحساس بالجوع، لأنه يملأ المعدة والأمعاء مما يعطي إحساساً بالشبع، كما أن شرب الماء بكميات كافية يمنع ترسيب الدهون في الجسم، حيث يعمل على نقل أكبر كمية ممكنة من المخلفات والدهون إلى خارج الجسم، خاصة تلك الدهون المعروفة بالدهون الورقية المسببة للسمنة.

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق